ترشح الفيلم الوثائقي القصير Haulout، لمكسيم وإيفغينيا أربوغاييف من جمهورية ياقوتيا الروسية، لجوائز الأوسكار في فئة "أفضل فيلم وثائقي قصير".


وتم الإعلان يوم الثلاثاء، خلال بث مباشر على الموقع الإلكتروني لأكاديمية الفنون والعلوم السينمائية، التي تقدم الجائزة عن ترشح الفيلم.

كما تضمنت قائمة المرشحين في هذه الفئة، الفيلم الهنديElephant Whisperers ، والأفلام الأمريكية How do you measure a Year، The Martha Mitchell Effect، وStranger at the Gate.

تم تصوير فيلم Haulout، وسط تفشي جائحة كورونا عام 2020، وتم تصويره لمدة ثلاثة أشهر، ويحكي الفيلم عن الموسم الميداني لعالم الأحياء البحرية مكسيم تشيكاليف على ساحل القطب الشمالي في تشوكوتكا، (باحث في الحيوانات الشمالية يراقب أكبر جرف لحيوانات الفظ على هذا الكوكب منذ 10 سنوات).

وفي وقت سابق، حصل فيلم"Genesis 2.0" ، الذي صوره كريستيان فراي من سويسرا ومكسيم أربوغاييف حول جامعي أنياب الماموث وباحثين عن الحيوانات المنقرضة في شمال ياقوتيا، على جائزة التصوير السينمائي في مهرجانSundance  السينمائي المستقل في الولايات المتحدة.